برودةُ أطراف:


شخصٌ مفعم بالحيويه، شخصٌ إجتماعي بما تحويه الكلمه من معنى، بينما لم يخذل أحداً قد خُذل

لم يكن يكره أحداً شخصٌ طيب وجد في العالم والوقت الخطأ، في كل مرة يُخذل فيها يرفع قلمه ويرسم خطاً على الحائط، خطاً يمثل جرحاً غائراً وعميقاً في داخله

كان خطأه الاكبر أنه قد رفع آماله كثيراً، وفي كل مره يخذل فيها ينكسر شيءٌ ما بداخلة

حزينٌ جداً، وجنتاه محمرات من البكاء، وجهه يحكي حزناً سرمدياً، إيماءات جسده تخبرك أنه أعلن إستسلامه ، برودة أطرافة تخبرك أن روحه قد فارقته منذ زمن، إنسدال جفنيه  تشعرك أن كل هذا العالم يتكئ عليها

ويوماً من الايام حينما نظر إلى ذلك الحائط المليئ بالخطوط سأل نفسه مالذي إستفادة من كونه إجتماعياً زيادة عن الحد المعقول؟، لاشيء سوى إكتئاب حاد يهُلك مشاعره يوماً بعد يوم، يظني قلبة ويجعله يتحسر عن كل يوم بدا فيه إجتماعياً

هو قوي الآن ولكن بقلبٍ لا ينبض، هو قوي ولكن بدموعٍ لا تنضب، هو قويٍ الان لكن بعد ما مات

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s